الرئيسية / أسرار عائلتك / صعوبات التعلم ليست دليلاً على الغباء!

صعوبات التعلم ليست دليلاً على الغباء!

صعوبات التعلم

يعاني البعض من صعوبات التعلم، فالتعليم من حق الجميع، ولكن ماذا تفعل إنّ كنت تعاني ولا يتم مراعاة ظروفك التعليمية الخاصة؟ لحسن الحظ يوفر لكَ العلم أساليب ووسائل حديثة تساعدك على تخطي هذه الصعوبات …

أسرار – ياسمين محمد 

طريقة فيرنالد

طريقة فيرنالد أو أسلوب الحواس المتعددة، وهذه الطريقة قائمة على استخدام حواس متعددة أثناء تعلم مَهمة معينة، وهي: الجانب البصري، الجانب السمعي، الجانب الحركي والجانب اللمسي.

طريقة استخدام طريقة فيرنالد

تعمل طريقة فيرنالد على أساس استخدام أكبر عدداً ممكن من الحواس، فكلما زاد عدد الحواس الموظفة في التعلم زادت الخبرة وكان أثر التعلم أبقى، بمعنى أنّه يظل لفترة أطول في الذاكرة بالمقارنة باستخدام أو توظيف حاسة واحدة. حيث يستخدم المعني أحد برامج الترجمة لنطق الكلمة وتكرار سماعها عدة مرات، ويقوم بترديد الكلمة بصوت مسموع عدّة مرات، ليسمعها بشكل واضح، ثم يكتب الكلمة وهو يقوم بنطقها مرارًا، ويستخدم بطاقات مكتوب عليها هذه الكلمات، ولاختبار الذاكرة البصرية لديه يخبئ جزء من الكلمة ويقوم بتهجي الجزء المخفي مما يساعده على حفظها.

طريقة المنظمات البصرية

هي عبارة عن عمل مُخطط للمادة المعنية يساعد على تذكرها، وهذا المخطط يُدعى منظم بصري، وهي عبارة عن رسومات أو أشكال تستخدم لربط أجزاء المَهمة ببعضها.

طريقة الاستخدام

الرسومات والمخططات لها دور أساسي في علاج أنماط الفهم الخاطئ وسوء الإدراك؛ لأنّها من الوسائل الهامة التي تستخدم لمواجهة سوء التنظيم وسوء الفهم الذاتي للمعلومات. كما أنّ استخدام الرسوم التخطيطية والرموز البصرية تُساعد بشكل كبير على ربط المعلومات السابقة بالمعلومات الجديدة.

طريقة التكرار

يتم ذلك عن طريق استخدام التكرار بعد تمام التعلم، تلك الطريقة تساعد على تثبيت ما تم تعلمه والتغلب على ذاكرة النسيان، وضعف القدرة على التركيز. ويمكن استخدام الأسلوب القصصي خلال تكرار المحاضرة، بمعنى أنّك تحوّل دورة حياة البلهارسيا إلى قصة طريفة تساعدك على استذكارها وفهمها بشكل عميق.

طريقة بومودورو

هي طريقة لإدارة الوقت عن طريق تجزئة المَهمة المراد إنجازها إلى فترات قصيرة، 25 دقيقة في الأغلب، متبوعة بفاصل زمني قصير 5 دقائق، بعد أربع فترات بومودورو يتم أخذ فاصل طويل من 15-30 دقيقة.

طريقة الاستخدام

يجب التأكيد على أهمية الفواصل، وفي أثنائها يمكنك فعل شيء محبب إليك كمشاهدة فيديو قصير، أو لعب البلايستيشن. لكن عند استخدام منبه يفضل استخدام منبه كلاسيكي، حتى لا يُساء فهمك، وكذلك لعدم تشتيتك أثناء المهمة من قبل هاتفك الذكي.

اصنع روابط

أن تصنع رابط أي أن تستخدم كلمات أو أشياء من حياتك اليومية لتقريب المعلومة لذهنك، مثال: متلازمة ريتّ، هي متلازمة تصيب الإناث فقط، تصيبهم بانتكاسة في النمو، ويصغر محيط الرأس وتقل المهارات المتعلمة في الخمسة شهور الأولى. هنا لتسهيل المعلومة يمكنك ربط اسم المتلازمة بالمعلومات المتعلقة بها ريتّ-بنت، حيث أنّها تصيب الإناث فقط.

الـ MOOCs

إنّ كنت من محبي كورسات التعلم الإلكتروني فالجامعات العالمية لم تنس ذوي صعوبات التعلم من مساقاتها؛ أول مساق وهو الأشهر Learning how to learn، أو تعلم كيف تتعلم. يُعلمك هذا الكورس كيف يستخدم العقل طريقتين مختلفتين تمامًا لفكّ شفرات المعلومات، كما يُعلمك تقنيات للذاكرة والتغلب على التأجيل، المساق مترجم إلى العربية.

 الكورس الثاني هو Mindshift، هذا المساق ليس مَعني بتعليمك طرق تعليمية فقط، بل يعلمك كيف يمكنك تحسين حياتك، حياتك التي بالتأكيد تتسم بنمط سريع، فهو يعلّمك من خلال طرق علمية فعّالة.

شاهد أيضاً

مخاطر تهدد طفلك في المنزل

احذري مخاطر تهدد طفلك في المنزل.. تعرفِ على كيفية مواجهتها

عندما يصل الطفل إلى مرحلة الزحف أو المشي، يبدأ في اكتشاف عالمه المحيط به من …

أضف تعليقاً