الرئيسية / أسرار عائلتك / حمل وامومه / الجماع أثناء الحمل: ما هي التأثيرات على الجنين؟

الجماع أثناء الحمل: ما هي التأثيرات على الجنين؟

بعد أن يتم الزواج مباشرة يبدأ الزوجين بالتفكير في الحمل ويراودهم إحساس الأمومة والأبوة بداخلهم وخاصة المتزوجين حديثا وبعد أن يحدث الحمل فإنهم يشعرون بالقلق والخوف على الحمل أثناء ممارسة العلاقة الحميمية ويتساءلون دائما على تأثير الجماع على الجنين أثناء فترة الحمل.

يحدث الحمل من خلال إخصاب البويضة عن طريق الحيوان المنوي وذلك في اليوم الخامس عشر من نزول الدورة الشهرية. تبدأ المبايض بإنتاج البويضات. وتخرج إلى قناة فالوب عند المرأة. عندما يحدث معاشرة زوجية فتخرج العديد من الحيوانات المنوية في السائل المنوي وتغزو جسم المرأة إلى أن تصل إلى المهبل وتلتقي بالبويضة. يقوم حيوان منوي واحد فقط باختراق البويضة ثم يحدث الحمل ويبدأ تكوين الجنين داخل جوف الرحم عند المرأة. ويبدأ بعدها أعراض الحمل.

الجماع

 

هل يجوز ممارسة العلاقة الحميمة أثناء فترة الحمل؟

هذا السؤال يراود تفكير الكثير من الأزواج بعد حدوث الحمل ولا يعرفون هل ممارسة الجماع لها أضرار على الجنين أم لا؟ وماهي شهور الحمل التي يجوز فيها ممارسة الجماع؟

خلال هذا المقال سوف نجيب على جميع الأسئلة فلابد أن تعلمي بأن طفلكِ يعيش بأمان داخل الرحم وذلك لأن هناك كيس يوجد بداخل عنق الرحم يعمل على حماية جنينك وهذا الكيس هو الكيس الأمنيوسي. يوجد غشاء مخاطي يحيط جنينك ويحميه خلال ممارسة العلاقة الحميمية. يمكنك ممارسة الجماع مع زوجك خلال الشهور الأولى والشهور الوسط بأمان وإنما خلال فترة الحمل الأخيرة تجنبي حدوث أي علاقة بينك وبين زوجكِ لأن ماء الجنين تبدأ تنزل. احتمال كبير أن يحدث التهابات الرعشة الجنسية يمكن أن تسبب انقباض للرحم وتصبح المعدة أكثر صلابة. ويمكن أن يؤدي إلى الطلق الكاذب. يمكن للزوجين اختيار الوضع الجنسي المريح للمرأة الحامل. يجب أن تكون الوضعية مريحة بنسبة كبيرة للزوجة لكيلا تشعر بالألم. عندما تكبر بطن الزوجة فيكون الوضع التقليدي غير مناسبا لها. لأن استلقاء الحامل على ظهرها قد يقلل من تدفق الدم للجنين. بذلك قد يضغط على الرحم وبالتالي يضغط على العروق خلف بطنك ويسبب ألم وإغماء ودوخة وقيء.

 

من أنسب الأوضاع الجنسية التي يمكن أن يمارسها الزوجين أثناء فترة الحمل هي الوضعية الجانبية وهذا الوضع على الرغم من أنه أنسب الوضعيات إلا أنه لا يسد إشباع كلا من الزوجين. تتم المداعبة والتقبيل كحد أقصى ولكنه أمن على الزوجة والحمل بشكل كبير. يمكن ممارسة وضع أخر وهو الوضع الجانبي الاستلقائي ويتم ذلك عن طريق استلقاء الزوج على ظهره. تصعد الزوجة فوقه لتكون هي المسيطرة على العلاقة ويكون الشعور بالمتعة أقوى بالنسبة للزوج والزوجة.

 

تأثير ممارسة العلاقة الحميمية على الجنين أثناء فترة الحمل:

لا تقلقلي عزيزتي الحامل فالجنين بعيد تمامًا عن المهبل الذي يقوم العضو الذكري بإيلاجه. فهو في داخل الرحم ومحيط بغشاء وكيس أمنيوسي يحافظ على الجنين من أي أذى. تقوم عضلات الرحم بحماية الجنين من مشكلات صحية عديدة وممارسة العلاقة الحميمية خلال فترة الحمل لا تسبب اجهاض أو أي ضرر للجنين. معظم حالات الحمل التي تحدث في الشهور الأولى من الحمل بسبب الكروموسومات ليس لها أي علاقة بممارسة الجماع. هناك بعض الحالات التي يجب الامتناع عن ممارسة العلاقة الحميمية خلال الحمل وهي تقدم وجود المشيمة أو الشعور بأن عنق الرحم مرتخي ومتسع. وجود نزيف مهبلي شديد فعادة يحدث نزيف بسيط أو إفرازات دموية بعد الأداء الجنسي وذاك بسبب كثرة الأوعية الدموية في عنق الرحم أثناء فترة الحمل وقبل الولادة. أو وجود أي أمراض معدية جنسيا مثل مرض “الهربس. أو الكلاميديا، والثالول التناسلي”. الشعور بالأم شديدة في البطن حيث من الطبيعي الشعور ببعض التقلصات البسيطة بعد الجماع وقبله ولكن سرعان ما تختفي وإذا زادت هذه الألآم بشدة لابد من استشارة الطبيب. ممارسة العلاقة الحميمة قد تسبب للمرأة الحامل وجنينها الشعور بالسعادة والانسجام ويخفف من حدة التوتر والقلق المصاحب للمرأة الحامل خلال فترة الحمل.

شاهد أيضاً

اضرار الفواكه والخضروات الملوثة على الحمل

اضرار الفواكه والخضروات الملوثة على الحمل

وأظهرت نتائج الدراسة- التي أجراها الباحثون في جامعة «هارفرد» الأمريكية، ونقلتها وكالة «رويترز»- أن النساء …

أضف تعليقاً