الرئيسية / أسرار جمالك / جمال / استبدال ملكة جمال أوكرانيا بسبب ابنها

استبدال ملكة جمال أوكرانيا بسبب ابنها

فيرونيكا فقدت لقب ملكة جمال إسبانيا بعد ثلاثة أيام فقط

لم تهنأ فيرونيكا ديدوسينكو، 23 عامًا، بلقب ملكة جمال أوكرانيا للعام 2018م سوى لثلاثة أيام فقط، قررت بعدها لجنة المسابقة سحب اللقب منها واستبدالها بأخرى على خلفية معلومات مستجدة تؤكد مخالفتها شروط المسابقة.

وقال اللجنة في بيان رسمي إن فيرونيكا سبق لها الزواج ولها طفل، ما يجعلها غير مؤهلة لخوض المنافسة من الأساس بحسب قواعد المسابقة في اوكرانيا.

فيرونيكا سعيدة بعد لحظات من فوزها باللقب

فيرونيكا أقرّت بزواجها وإنجابها طفلًا، وأنها لم تخبر اللجنة المنظمة، في بث على شبكة التواصل الاجتماعي “انستقرام”.

لكنها، فيرونيكا، رأت أن استبعادها يعتبر تمييزًا ضدها، منتقدة قواعد المسابقة التي وضعت في العام 1951م ولم تخضع للمراجعة منذ ذلك الحين، معتقدة أنها قواعد بالية لا تليق بالوقت الحاضر، بحد وصفها.

وفي ردها على انتقادات فيرونيكا، نفت لجنة الجائزة دوافع التحيّز في قرارها، قائلة إنها ملتزمة بشروط ملكة جمال العالم التي تحظر المتزوجات والمطلقات والوالدات من المشاركة، ما سيحرم إسبانيا من المنافسة على اللقب في حال الإبقاء على فيرونيكا.

فيرونيكا قررت أن تقاتل لأجل الأمهات العزباوات

بالمقابل، ناشدت فيرونيكا هيئة مسابقة ملكة جمال العالم تغيير شروطها، وقررت تنظيم حملة لمناصرة الأمهات العازبات، قائلة إنه بوسعهن أن يكن جميلات وسعيدات رغم تحمّلهن أعباء كثيرة وقيامهن على تنشئة أبنائهن، بكل كرامة، عندما يحظين بالدعم.

وكانت فيرونيكا اختيرت ملكة جمال أوكرانيا في العشرين من سبتمبر الماضي، قبل أن يُسحب منها اللقب في الرابع والعشرين منه، ولها ابن عمره أربع سنوات من علاقة زواج انتهت بالطلاق.

شاهد أيضاً

نصائح الخبراء للقضاء على الهالات السوداء

تنغّص الهالات السوداء حول العين فرحة الكثيرين بمظهرهم الجميل، وبالأخص السيّدات، ويقتضي التعامل معها نوعًا …