الرئيسية / أسرار عائلتك / أوقات تقديم اللحوم للأطفال خلال مرحلة الفطام

أوقات تقديم اللحوم للأطفال خلال مرحلة الفطام

تقليدياً، يوصي الأطباء بإدخال اللحوم إلى طعام الطفل من حوالي 7 أشهر من العمر، عادة يتم إدخال الدجاج أو الديك الرومي أولاً، ثم تليها اللحوم الحمراء، مع ذلك، تشير أبحاث حديثة إلى أن اللحوم ينبغي أن تكون على قمة الأغذية التكميلية للأطفال الرضع لتقدم من سن 6 أشهر من العمر. وينطبق هذا على أطفال الرضاعة الطبيعية على وجه الخصوص، حيث تعتبر اللحوم المفرومة ناعماً أكثر سهولة في امتصاص الجسم للحديد. بقلم

دكتورة هند الأنشاصي، استشاري أمراض النساء والولادة

كميات صغيرة

من المهم جداً ملاحظة أن اللحوم عالية البروتين والكميات الكبيرة جداً من البروتين قد تشكل الكثير من الضغط على كليتي طفلك غير الناضجة بعد، ولذلك قدمي لطفلك كميات صغيرة منتظمة من اللحم مختلطة في غذاء آخر مثل الخضار المهروس، على سبيل المثال.

والقلق بشأن إدخال اللحوم إلى طعام الطفل هو أنه قد يكون أكثر صعوبة في الهضم عن معظم الفواكه والخضراوات، ومع ذلك فإن تطريته بشكل صحيح

وطبخه ثم هرسه يكسر ألياف اللحوم والأنسجة الضامة، وتتحسن خاصية هضمه بشكل كبير.

أفكار لتقديم اللحوم

– يمكنك تليين اللحم قبل طهيه عن طريق إزالة جميع الدهون المرئية، ووضعها بين ورقتين من البلاستيك، ثم دقها، سطحيها إلى سمك حوالي من ¼ إلى ½ بوصة بالتساوي.

– انقعي اللحم في عصير التفاح، ثم اطهي اللحم في العصير ليلينه ويعطيه نكهة لذيذة في الوقت ذاته.

– لا تتركي اللحم حتى يجف تماماً، حتى لا يمتعض منه طفلك ويكون غير مقبل عليه.

– عند تقديم اللحم لطفلك في البداية، يتوجب عليكِ هرسه تماماً، الهرس يجعل اللحوم أسهل في الهضم، ويقلل من خطر الاختناق للأطفال الأصغر سناً، وقد أظهرت الأبحاث مؤخراً أن الحديد من اللحم المفروم فرماً ناعماً جداً يساعد في امتصاصها بسهولة من قبل جسم طفلك، هذا الاكتشاف كبير ويستحق الأخذ بعين الاعتبار فيما إذا كانت مستويات الحديد المنخفضة هي مصدر قلق خاص مع طفلك.

أوقات تقديم اللحوم للأطفال خلال مرحلة الفطام

شاهد أيضاً

أخطاء يقع فيها الآباء المطلقون

بالطبع قرار الانفصال، ليس بالقرار السهل سواء للزوج أو الزوجة وبالتأكيد الأبناء. عندما ينفصل الوالدان، …